كل ما يخطر في بالك ستجده هنا ادخل واستمتع معنا اخر الاخبار الرياضيه والفنيه والسياسيه وجميع انواع الترفيه
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إسرائيل تعلن إغلاق المعابر مع غزة و"حماس" تندد بالقرار

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مدير منتديات بكرا
Admin


ذكر
عدد الرسائل : 2433
العمر : 28
أحترامك قوانين المنتدى : 0
تاريخ التسجيل : 09/03/2008

مُساهمةموضوع: إسرائيل تعلن إغلاق المعابر مع غزة و"حماس" تندد بالقرار   الجمعة يوليو 04 2008, 07:47



اعتبرت الحكومة الفلسطينية المقالة التي تديرها حركة (حماس) الإغلاق الإسرائيلي المتقطع للمعابر مع قطاع غزة تلكؤا في تنفيذ استحاقات التهدئة، وذلك بحسبما ذكرت تقارير إخبارية الخميس 3-7-2008.

وكانت الإذاعة الإسرائيلية قد نقلت عن الجيش الإسرائيلي إعلانه أنه سيغلق المعابر الحدودية مع قطاع غزة ردا على إطلاق صاروخ على جنوب إسرائيل.

ونقلت الإذاعة عن متحدث باسم هذا الجيش القول "إن وزير الدفاع ايهود باراك أصدر أوامره بإغلاق جميع المعابر التي تربط القطاع بإسرائيل والخاصة بنقل البضائع والوقود.


وقد أنهت التهدئة أسبوعين من دخولها حيز التنفيذ وفق اتفاق غير مكتوب توصلت له مصر بعد وساطة بين إسرائيل وحركة (حماس) والتي يتفق الطرفان على انها هشة.

وكان رئيس الوزراء المقال اسماعيل هنيةدعا في وقت سابق كافة الأطراف ذات العلاقة بمعبر رفح إلى الجلوس على طاولة الحوار وبحث هذا الملف بشكل عاجل آملا أن يتم فتح المعبر مرة وللأبد.

وكان هنية يتحدث خلال احتفال بمقر الرئيس محمود عباس بغزة بحضور قادة وعناصر جهاز الأمن والحماية التابع لوزارة الداخلية المقالة.

وقال هنية: "ادعو كافة الأطراف ذات العلاقة بمعبر رفح كالحكومة هنا والسلطة والرئاسة والأوروبيين للجلوس إلى طاولة الحوار وبحث هذا الملف بشكل فوري كي لا يكون الشعب رهينة الحصار والتضييقات".



وأكد هنية خلال حديثه على متانة العلاقة مع مصر قائلاً: "بيننا وبين مصر كل الحب والتعاون والترتيب فنحن على تماس معها بملفات كبرى كملف التهدئة والمصالحة الوطنية ومعبر رفح وملف شاليط وحرصنا عالي على بقاء هذا التنسيق بأعلى درجاته".

وعن الأحداث التي جرت على المعبر يوم الأربعاء أكد على أنها كانت أحداثا عفوية غير مقصودة وغير مخطط لها وغير مبرمجة قائلا إنها نبعت من ضغط الحصار ووجع الألم جراء الحصار وإغلاق المعابر، مشيرا إلى ضرورة التنسيق مسبقاً بين الجانبين الفلسطيني والمصري لتيسير العمل بنجاح على معبر رفح.

وقال: "هناك العديد من التطورات التي تجري في اللحظة ذاتها فقد تدفق آلاف الناس ومئات المرضى الراغبين بالسفر والعاملون بالمعبر فوجئوا بتنسيقات لم يبلغوا بها ونحن لسنا ضد سفر أي مواطن أو أن يتحرك بحرية بل ندعو للتنسيق مسبقاً لاتخاذ الإجراءات ولا تحدث انتهاكات".

من جانبه قال المتحدث باسم الحكومة المصرية مجدي راضي إن ما حدث هو "تصرف غير مسؤول" من جانب "قلة غير مسؤولة".

وأضاف "مصر تتحلى بمزيد من الصبر تجاه التعامل مع هذه التصرفات لكن للصبر حدودا"، وأضاف أن القاهرة ستتعامل مع محاولات اقتحام الحدود بحسم حين تزيد عن حدها.


أولمرت: يجب تدمير منازل المهاجمين

وفي شأن فلسطيني آخر، دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود أولمرت إلى العودة لتدمير منازل منفذي الهجمات الذين يقيمون في القدس الشرقية المحتلة، وهو الإجراء الذي توقفت إسرائيل عن القيام به منذ سنوات، وفق ما ذكرت الإذاعة الإسرائيلية الخميس.

وقالت الاذاعة إن اولمرت اجرى مشاورات في هذا الشأن مع وزير الدفاع ايهود باراك ووزيرة الخارجية تسيبي ليفني، بعد هجوم بجرافة نفذه فلسطيني مقدسي الأربعاء، وادى الى مقتل 3 اسرائيليين وجرح اكثر من 45 آخرين في القدس.

ونقل موقع صحيفة "يديعوت احرونوت" على الانترن عن اولمرت قوله "يجب وقف الهجمات الارهابية التي يرتكبها عرب القدس الشرقية. اذا كان علينا اللجوء الى وسائل ردعية أو تدمير منازل فسنفعل ذلك".

ويعيش حوالى 250 الف فلسطيني في القدس الشرقية العربية التي احتلتها اسرائيل وضمتها في 1967. وهم يحملون بطاقات هوية اسرائيلية خاصة تؤمن لهم تسهيلات عدة من بينها التنقل بحرية في اسرائيل والحصول على مساعدات عائلية وخدمات طبية.


"منع لم الشمل"

من جانب آخر، صادق البرلمان الإسرائيلي على تمديد قانون "منع لم الشمل"، والذي يحرم الفلسطينيين من التوحد مع عائلاتهم. وتأتي هذه المصادقة، رغم الانتقادات التي وجهتها مؤسسات حقوقية وإنسانية لهذا القانون، معتبرة إياه "قانوناً عنصرياً يشكل ضربة لأبسط مواثيق حقوق الإنسان المحلية والدولية، ومنها اختيار شريك الحياة وإقامة العائلة".

ويمنع القانون الذي مُدِّد للسنة الخامسة على التوالي، لمّ شمل العائلات الفلسطينية، التي يكون أحد أطرافها من فلسطينيي الـ 48 والطرف الآخر من المناطق الفلسطينية المحتلة سنة 1967.

وقالت مصادر حقوقية فلسطينية إنّ تمديد العمل بهذا القانون هو تمهيد لتحويله إلى دائم، بالرغم من أنه يُطرح في إطار القوانين المؤقتة. ويمسّ القانون بشريحة واسعة من الفلسطينيين على طرفي الخط الأخضر ويبقي مئات الأسر مشتتة مقسمة ومنفصلة ولا يتاح لها لم شملها.

وقال رئيس كتلة التجمع الوطني الديمقراطي البرلمانية جمال زحالقة "حتى في جنوب أفريقيا ألغت المحكمة العليا قوانين مماثلة، وأقرت بأنه لا يجوز بتاتاً الفصل بين الأزواج وبين الأهل والأولاد".

من جهته، اعتبر النائب العربي سعيد نفاع "إنّ تمديد مفعول هذا القانون للمرة الثامنة منذ المصادقة عليه سنة 2003 هو عمليا إزالة كل العقبات من طريق ترسيخ التمييز السافر ضد العرب والمس بحقوقهم المدنية. فالقانون يمنع الشباب من فلسطينيي الـ 48، رجالا ونساء أن يتزوجوا ويقيموا عائلة داخل البلاد (فلسطين المحتلة سنة 1948) إذا كان أحدهم من سكان الضفة الغربية وغزة، لذلك فجوهرياًُ هذا القانون هو تمييز صارخ في سياق الحقوق المدنية بين الشباب اليهود والشباب العرب، فكما هو معروف لا يسري مفعول هذا القانون على المستوطنين"، حسب تحذيره.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bokra.mam9.com
 
إسرائيل تعلن إغلاق المعابر مع غزة و"حماس" تندد بالقرار
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» فوائد الفلفل البارد او "الفلفل الرومي"
» مشاكل المفاصل " موضوع يهمك "
» تجنبي أسئلة "العكننة" الزوجية
» تعرف على بلدتك الرائعة "بلدة خزاعة"
» تعلمي كيفية وضع مكياج " جنيفر لوبيز "

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بكرا :: منتدى الأخبارالسياسية-
انتقل الى: